الاثنين، 18 ديسمبر 2017


النظرية الاجتماعية والواقع الإنساني
حول الكتاب : 
كان التحدى الكبير الذى واجه العلم الاجتماعى منذ تأسيسه، ولا يزال، هو إمكانية تقديم تحسينات متنامية للواقع الإنسانى، تحسينات ترتكز على دعائم علمية من فهم لهذا الواقع وتعظيم لقدرات الإنسان على التحكم به، وقدر مناسب من التنبؤ بمتغيراته.
وفى إطار القيام بهذا الواجب أنجز العلم الاجتماعى مختلف الاتجاهات المعرفية والمنهجية لمقاربة الواقع الاجتماعى، وتفسيره، وفهمه، كما أنجز مجموعة متزايدة من الأدوات لجمع المعلومات عن هذا الواقع، والعديد من الأساليب لتلحليل وتنظيم وتفسير هذه الملعومات.
ويهمنا فى هذا المقان الاتجاهات المعرفية والمنهجية للعلم الاجتماعى، نظراً لأنهما المحددان الأساسيان لنوعية الأدوات والأساليب المستخدمة فى جمع الوقائع الاجتماعية وتحليلها وتفسيرها وتنظيمها.
مشاركة

ليست هناك تعليقات

جميع الحقوق محفوظة لــ بوابة علم الاجتماع | مدونة متخصصة في علم الاجتماع 2018 ©