بوابة علم الاجتماع | مدونة متخصصة في علم الاجتماع بوابة علم الاجتماع | مدونة متخصصة في علم الاجتماع
random

آخر الأخبار

random
جاري التحميل ...

ملاحظات حول المقاطعة، ومقاطعة المقاطعة - محمد الهشامي


ملاحظات حول المقاطعة، ومقاطعة المقاطعة  

                   
محمد الهشامي باحث في المجتمع المدني والديمقراطية التشاركية، جامعة الحسن الأول سطات.


   انطلقت منذ بضعة أيام مبادرة لمقاطعة بعض المنتوجات التي وصفت بكونها تعرف غلاءا كبيرا، وتتسم بنوع من الاحتكار الممارس من طرف الشركات المنتجة لها...، وقبل الخوض في من كان وراءها وأسبابها والنتائج المحتملة، لابد من الوقوف على أن هذه المبادرة تعد ناجحة نسبيا، دون النظر في من كان يحركها، ومن جيش لها، وكيف تم اختيار المواد بعناية لتتم مقاطعتها !؟
   المتتبع لهذه المقاطعة منذ بدايتها سيشاهد كيف تمت التعبئة لها عبر صفحات تتوفر على عدد كبير من المتابعين، لنتطلق الموجة إلى كافة الصفحات الأخرى، نظرا للسرعة التي تنتشر بها (الأخبار) عبر هذا الفضاء .
   انقسم المهتمون بالمقاطعة إلى من يدعمها، وإلى من يقف ضدها جملة وتفصيلا، وإلى من يضم صوته إلى المقاطعين مع تعليق إنضمامه بشرط! شرط يكمن في ضرورة عدم خدمتها لأي أجندة سياسية...خاصة بعد أن تم اختيار "محطة إفريقيا" وماء "سيدي علي" وحليب "سنطرال"، اتضح لمن قاطعوا هذه (المبادرة)، أنها ذات حمولة لأغراض سياسية، وحملة سابقة لأوانها، تخدم جهات لها خبرة في هذا المجال هدفها التأثير والركوب لا غير...
   مبررات من كان في هذا الصف، هي الطريقة التي تدار بها المقاطعة الرقمية_والتي أعطت نتائجها على أرض الواقع_ مما عجّل بعدة جهات سياسية بالخروج ردا على من يقف وراءها .
    خرجات بعض السياسيين والمعنيين أولا وأخيرا بموضوع المقاطعة، لاقت موجة من الغضب، مما زاد من إعادة التأكيد على استمرارية المقاطعة إلى غاية الاستجابة (لمطالبها).
    وزير المالية بوسعيد نعت المقاطعين ب "المداويخ"، خرجته غير المحسوبة هذه لم تعجب المقاطعين ولا المقاطعين للمقاطعة نفسها؛ فأن يخرج وزير ينعث مقاطعة مدنية سلمية حضارية في إطار من الحرية والتعبير عن الرأي، بما يتماشى والنصوص القانونية التي تكفل ذلك، ل هو تعبير عن "دوخة" الوزير أولا حول كيفية التعامل مع هكذا قضايا. كما اتضح أن ما ينقص الفاعل السياسي هو ثقافة "التواصل أثناء الأزمة " أو "تدبير الأزمات بفن التواصل".
   خرجة عزيز أخنوش وزير الفلاحة، لم تكن موفقة هي الأخرى، بحيث أظهر نوعا من التحدي والاستهزاء، وأكد أن ما هو افتراضي يبقى افتراضي، ولا يقدر على تغيير الواقع، تلاها بشرب كؤوس من الحليب رفقة ثلة من التابعين له...إلا أن الواقع الذي قال بأن الافتراضي لا يتحكم فيه، أظهر من خلال أصحاب "الحوانيت" أن هناك خسائر ملموسة، سواء كانت عالية، أو أقل من ذلك، وهذا لا يمكن الجزم فيه ما دامت النسب غير موجودة.
"   اللسان ما فيه عظم" ويفتك بصاحبه إن لم يحسن اختيار ما يقول، مدير شركة "سنطرال" يصف المداويخ (حسب تعبير الوزير بوسعيد) ب"الخونة"، خونة لمقاطعتهم سنطرال، خونة لاختيارهم مقاطعة منتوجهم _بدون الرجوع إلى من وراء ذلك.
   نعود إلى نقطة الصفر، وإلى إشكالية "التواصل" لدى الفاعلين السياسيين والاقتصاديين، فسلوكهم هذا لا ينم إلا على عدم قدرتهم على التدبير عند الأزمات، وعدم احترامهم لضوابط التواصل داخل المؤسسات كباقي البلدان المتقدمة، التي تولي أهمية كبرى وتؤهل موارد بشرية مهمتها "التواصل الخارجي".
   من يقف وراء المقاطعة؟ وكيف جُيِّش لها؟ وإلى أين تتجه؟ وكيف حلت محل جمعيات المستهلك؟ وهل موجودة هذه الجمعيات بالفعل؟ كلها أسئلة مهمة! لكن الأهم من كل هذا هو أن المبادرة يجب النظر لها ك "مشروع مبادرة" لمبادرات أكثر نجاحا، لمبادرات غير مُسيسة، لمبادرات  تختار المنتجات المراد مقاطعتها على حد سواء، لمبادرات تستغل هذا الفضاء الذي أصبح فاعلا قويا وسلطة قوية، في ظل التفاهات التي تسيطر عليه، والفراغ الذي يعانيه في مناقشة قضايا مهمة للمجتمع المغربي.

عن الكاتب

hassan karrouk باحث في علم الاجتماع مصمم واجهات المواقه ب الفوتوشوب  ومدير موقع بوابة علم الاجتماع

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

بوابة علم الاجتماع | مدونة متخصصة في علم الاجتماع